للتواصل معنا37212566-48408097

الجمعة، أبريل 27، 2012

منمو "حاسي سيدي ولد جدهل"بين مطرقة الجفاف وسندان السلطات المحلية

المنمون في الحوض الغربي  وخاصة منمو حاسي سيدي ولد جدهل"بثور65كلم من شمال مقاطة لعيون"يعيشون  حياتا مزرية ومن ما زاد الصعوبات عليهم كمايقولون كذب الوالي والحاكم والإذاعة ويعتبرون أنهم السبب في مآسيهم ومنعهم من الهجرة إلى مالي بحثا عن من يرحمهم 
وقال المنمون في بثور لي موفد الأخبار: ألم يأن للوالي والحاكم والإذاعة أن يتوقفوا عن الإفك المبين االذي يدنسوا به آذاننا طرفي النهار وزلفا من الليل..لا "تضامن" ولا "أمل" لقد جلس الجميع في مكاتبه المريحة وتركونا نقاسي العذابات والويلات تحت لفح الهجير وأشعة الشمس الحارقة
وقالو كذالك أن لإذاعة الوطنية تردد على مسامعهم كل يوم أن هناك مبالغ مادية كبيرة مخصصة للمنمين أن الأعلاف تباع في لكل المقاطعات الوطن وعند ما يجيؤون إلى الإدارة المحلية لا يجيدون إلا المعدات الخاوية.

وهذه صور من المنطقة بثور تصوير لخبار 

الكثير من الأبقار مابين الحياة والموت بسبب الجفاف الذي اجتاح المنطقة هذا العام وضعف تدخل السلطات
الموت والحياة هذا هو حال الثروة الحيوانية عن
حاسي سيدي ولد جدهل 
منمو حاسي سيدي قالوا إنهم إذا ذهبوا إلى لعيون للدخول في الطوابير الطويلة نفقت ماشيتهم من بعدهم

ليست هناك تعليقات: