للتواصل معنا37212566-48408097

الجمعة، أغسطس 17، 2012

مشاكل العيد:طبيب يذبح اطفاله الأربعة في مقاطعة عرفات


أقدم رجل ليلة البارحة في مقاطعة عرفات على قتل أولاده الأربعة، وحاول الفرار بعد ارتكاب جريمته البشعة.
وقد انتقل وكيل الجمهورية إلى مسرح الجريمة البشعة، رفقة رئيس قسم الشرطة القضائية في المفوضية المركزية بالمنطقة الثالثة المفتش سيد أحمد ورئيس فرقة الشرطة المكلفة بالقصر المفتش أحمد طالب، حيث تم ضبط الجاني على مقربة من مكان تنفيذ جريمته البشعة، التي وقعت على مقربة من دكان "المنهل"، وهي جريمة هزت مقاطعة عرفات، نظرا للطريقة التي تمت بها، حيث قام بتدمير أدمغة أطفاله  بآلة يعتقد أنها "رشكلو".

وقد باشرت مفوضية الشرطة بعرفات واحد التحقيق الأولي في الجريمة، نظرا لوقوعها في الحيز الجغرافي التابع لها، وقامت بتشديد الحراسة حول مقر المفوضية، بسبب الضغط الشعبي الذي حصل، إثر توافد بعض المواطنين إلى هناك. وقد تم نقل الأطفال الضحايا إلى مستشفى "الصداقة"، ومن ثم إلى المستشفى الوطني.
وطبقا للمعلومات التي حصلت عليها صحيفة "ميادين" الألكترونية، فإن والدة الأطفال غادرت إلى الحانوت لشراء "معكرونة"، لتعود فجأة وقد وجدته قام بقتل أطفالهما بطريقة بشعة، فصرخت في وجهه ودعته لقتلها إلى جانبهم.
المعني يدعى الحسين ولد محمد، يبلغ من العمر 43 سنة، وهو ممرض دولة يعمل في مقاطعة تمبدغة بولاية الحوض الشرقي، تم اكتتابه سنة 1993.
تتراوح اعمار الأطفال وهما: طفلان وبنتان، ما بين ثمانية أشهر وعشر سنوات، حيث الإبن الأكبر الأكبر سنة 2002، بينما ولدت البنت الصغري في يناير 2012،  وطبقا لآخر الأنباء، فقد تم تسليمه إلى فرقة الشرطة المكلفة بالقصر، نظرا لان الجريمة في حق أطفال.
وتتضارب الأنباء بشأن الوضعية النفسية للمتهم، الذي أقدم على ما لم يقدم عليه أحد قبله.
نقلاعن مـــيادين 

هناك تعليق واحد:

iyass يقول...

إنا لله و إنا إليه راجعون
لا حول و لا قوةا لا بالله
اللهم تغمد الاطفال الأربعة برحمتك،و ارزق أمهم الصبر و السلوان